مواضيع منوعة

مدينة أربيل

                                مدينة أربيل

مدينة أربيل من المدن العراقية المهمة، وتعتبر العاصمة الرسمية لإقليم كردستان، بالإضافة إلى أنها العاصمة الصيفية لجمهورية العراق، وتتميز بأنها من المدن القديمة التي لم تنقطع فيها الحياة منذ أن نشأت، وهي من المدن العريقة التي تعرضت للعديد من الصعوبات والأزمات في السنوات السابقة، وكانت قادرة على مواجهة جميع هذه الأزمات.

تسمية أربيل
سمت مدينة أربيل بهذا الاسم نسبة إلى الاسم الأشوري للمدينة وهو أربائيلو، الذي يعني أربع آلهة، ومرت المدينة بعهد العديد من الملوك والقادة الكبار أمثال الإسكندر المقدوني، والقائد صلاح الدين الأيوبي، وكانت هذه المدينة المركز الرئيسي لعبادة الآلهة أربيل في العهد الأشوري، وكان الملوك يذهبون للحج إلى هذه المدينة قبل الذهاب للقيام بأي حملة عسكرية، وتم دخول المسلمين إليها في عهد الخليفة عمر بن الخطاب في العام 32 للهجرة، بقيادة القائد عتبة بن فرقد.

اقتصاد أربيل
تعتمد مدينة أربيل في اقتصادها بشكل أساسي على الزراعة والصناعة، فهي من المدن التي تحتوي على عدد كبير من الأراضي الصالحة لزراعة العديد من المحاصيل، أهمها؛ الحنطة، والشعير، وزهرة الشمس، والذرة، والخضروات وغيرها الكثير.

الجغرافيا والسكان
وتعد أربيل رابع مدينة من حيث المساحة في العراق بعد العاصمة بغداد والبصرة والموصل، ويناهز عدد سكانها المليون ونصف المليون.
وتقع المحافظة في الجزء الشمالي من العراق، ويحدها من الشمال تركيا ومن الشرق إيران، وتبلغ مساحتها 13165 كلم.
ويتألف لواء أربيل من خمسة أقضية تتبعها 11 ناحية ومن ناحيتين ملتحقتين بمركز اللواء مباشرة، ولها سبعة تقسيمات إدارية.
أما مناخها، فهو انتقالي بين البحر المتوسط والمناخ الصحراوي الذي يميزها بالبرودة الشديدة مع انخفاض معدل الرطوبة، وفيها القلعة الأعلى بالمنطقة بارتفاع 414 مترا عن مستوى سطح البحر.
يوجد في أربيل أكثر من 110 تلال ومواقع أثرية يمتد تاريخها من العصور القديمة وحتى الفتح الإسلامي، ومن أهم معالمها الأثرية قلعة أربيل وتلال سيد أحمد والمنارة المظفرية في أربيل.

السابق
مدينة طوكيو
التالي
مدينة باريس