مواضيع منوعة

مدينة لوس أنجلوس

                      مدينة لوس أنجلوس

تقعُ لوس أنجلوس جنوبَ غرب ولاية كاليفورنيا على ساحلِ المحيط الهادي في الولايات المتحدة الأمريكيّة، وهي أكبرُ مدنِها، وثاني أكبر مدينة من حيث عدد السكان البالغ 3.69 مليون نسمة بعد مدينة نيويورك، وذلك حسْبَ إحصائيات عام 2000م، وهم من عرقيّات وأصول مختلفة، ممّا جعلها أحدَ أهمّ المراكز الثقافيّة، والاقتصاديّة، والعلميّة في الولايات المتّحدة، أمّا بالنسبة لمساحتها فتبلغ 1290.6 كم². يعني اسمُ المدينة: الملائكة باللغة الإسبانيّة، وهو اختصارٌ لاسمها “بيوبلو دي نيسترا سينيورا لا رينا دي لوس أنجيلوس ديل ريو دي بورسي نكولا”، ويعني: قرية السيدة العذراء ملكة ملائكة نهر بوسيونكولا.
السكان
يبلغ عدد سكان لوس أنجلوس نحو أربعة ملايين نسمة، وتتميز بتنوعها العرقي حيث يمثل السكان البيض نسبة 49.8%، والسود 9.6%، والهنود الأصليون 0.7%، والآسيويون 11.3%، والمنحدرون من أميركا اللاتينية 48.5%، إضافة إلى أعراق أخرى.

الاقتصاد
يعتمد اقتصاد المدينة على التجارة الدولية في مجالات متنوعة أهمها صناعة الترفيه والسينما وإنتاج الأفلام والموسيقى، إلى جانب الصناعة المرتبطة بالطيران والنفط والسياحة وخدمات الأموال والاتصالات والتعليم والطب والأبحاث.
وتتميز بشبكة نقل واسعة، سواء على الطرق السيارة أو السكك الحديدية أو الطيران، حيث تضم أربعة مطارات تجارية، إضافة إلى عدد من الموانئ البحرية الأكثر نشاطا في البلاد كميناء لوس أنجلوس ولونغ بيتش هاربور.
وتضم المدينة عددا من الجامعات والمدارس الشهيرة، من بينها جامعة ولاية كاليفورنيا، لوس أنجلوس، وجامعة نوردريج.

المناخ 
تتميّز لوس أنجلوس بمناخٍ معتدل كمناخ البحر الأبيض المتوسط، وهو نصفُ جافّ نسبياً؛ فشتاؤه معتدل البرودة، ورطب بعض الأوقات، بينما يكون حاراً وجافاً في فصل الصيف، وبشكل عامّ يستمرُّ شروقُ الشمس على مدار 320 يوم في السنة. تهبّ الرياح من المحيط الهادىء باتّجاه المدينة، فتلطف الأجواء في جميع الفصول، لكنها تقل كلما ابتعدنا نحو الشرق، وقد ترتفع درجات الحرارة فيها في الصيف لتصل 45 درجة مئويّة، وهي أعلى درجة سجلتها المدينة، في العام 2010م، بينما كان أقل معدل هو 2.2 تحت الصفر، وبالنسبة للأمطار فهي تتساقط خلال فصليْ الشتاء والربيع، مع ارتفاع في نسبةِ الرطوبة.

المعالم
تشتهر بأنها مركز صناعة الترفيه في أميركا خصوصا من خلال هوليوود التي تقع شمال غرب المدينة، وتعتبر المركز التاريخي لصناعة السينما في أميركا باحتضانها أستوديوهات تصوير أفلام سينمائية وشركات إنتاج ونجوم سينما عالميين.
وفي المدينة أيضا 841 متحفا ورواقا فنيا، و379 منتزها من ضمنها منتزه “غريفيث” الذي يصنف أكبر منتزه عالمي داخل منطقة جغرافية لأية مدينة.
وتتميز من جهة أخرى باستقرار عدد كبير من الفنانين والمبدعين فيها من مختلف المجالات الفنية، حيث أصبحت تعرف بأنها عاصمة الإبداع في العالم.
السابق
مدينة لاس فيغاس
التالي
مدينة لندن